للمرة الاولى وبعدة احداث 3/8/2014 تم التعرف على ضحية باستخدام فحص(DNA)

للمرة الاولى و بعد احداث 3/8/2014 في سنجار تم التعرف على رفاة ضحية باستخدام فحص الحامض النووي ( DNA ) في دهوك

قدم السيد برفان حمدي وكيل وزير وزارة الشهداء والمونفلين لحكومة اقليم كوردستان الشكر والتقدير للمنظة الدولية لشؤن المفقودين (ICMP) وثمن جهودها بدعم هيئة التحقيق (CIGE) لتعريف رفاة فتاة كوردية ايزيدية من سكنة تلعزير في سنجار والتي تم العثورعلى جثتها في مقبرة في وادي عكاب في الموصل من قبل فريق هيئة التحقيق وفريق المقابر الجماعية في وزارة الشهداء والمونفلين لحكومة الاقليم وتم نقلها الى الطب العدلي في دهوك  حيث تم اخذ عينة من ذوي المجني عليها وعينة من رفاة المجني عليها من قبل كادر هيئة التحقيق و الطب العدلي في دهوك و بدعم و مساندة اللجنة الدولية لشؤن المفقودين ( ICMP) تم اجراء فحص الحمض النووي عليها وتم مطابقة بين العينات المأخوذة من العائلة  والرفاة وتبين بأن نتيجة المطابقة هي 99.99% وخلال مراسيم رسمية تم تسليم التقرير الى ذوي المجني عليها علما ان هذه التقارير تعتبر ادلة يمكن استخدامها امام المحاكم في القضايا الجنائية .

وتعتبر هذه الحالة بداية موفقة للبدء بأجراء فحص الحمض النووي (DNA) للحالات الاخرى والعديدة التي تنتظر اجراء الفحص لاثبات المطابقة بين الرفاة و ذوي المجني عليهم الذين يطالبون بأعادة رفاة احبتهم المفقودين .